قيادة السلطة القضائية تزور ضريح الرئيس الصماد وروضات الشهداء بسنحان

 

إعلام التفتيش القضائي/سبأ

الأربعاء، 15 ديسمبر 2021

زارت قيادة هيئات وأجهزة السلطة القضائية اليوم، ضريح الرئيس الشهيد صالح الصماد ورفاقه في ميدان السبعين وضريحي الشهيدين حسن الملصي وناصر القوبري وعددا من روضات الشهداء في مديرية سنحان تزامنا مع الذكرى السنوية للشهيد.

وخلال الزيارة وضع رئيس مجلس القضاء الأعلى القاضي أحمد يحيى المتوكل ومعه رئيس المحكمة العليا القاضي الدكتور عصام السماوي ووزير العدل القاضي نبيل ناصر العزاني  والنائب العام القاضي الدكتور محمد محمد الديلمي ورئيس هيئة التفتيش القضائي القاضي أحمد علي الشهاري وأمين عام مجلس القضاء القاضي سعد أحمد هادي ونائب وزير العدل الدكتور اسماعيل إبراهيم الوزير وعدد من أعضاء مجلس القضاء ووكيل وزارة العدل لقطاع المحاكم والتوثيق القاضي أحمد عباس الجرافي، إكليلاً من الزهور على ضريح الرئيس الشهيد الصماد ورفاقه وقرأوا الفاتحة على أرواحهم الطاهرة.

وفي الزيارة التي رافقهم فيها عدد من أعضاء السلطة القضائية، أشار رئيس مجلس القضاء إلى أهمية زيارة ضريح الرئيس الصماد، لاستذكار مواقفه الجهادية في الدفاع عن سيادة الوطن وعزته.

وقال” إن هذا الحضور رسالة واضحة لدول العدوان أن شهداءنا هم رموزنا وقدوتنا في التضحية، وأن الشهيد الصماد سيبقى خالداً في ذاكرة الأجيال تستلهم منه معاني التضحية والفداء في مواجهة العدوان حتى تحقيق النصر”.

وأوضح أن الرئيس الصماد كان يتمتع بالقيم الرفيعة وعالما تقيا ورعا شجاعا، كان يزور الجبهات ويعتبرها جزء من واجبة الجهادي إضافة إلى مهامه الكبيرة في الجوانب السياسية والاقتصادية وغيرها.

ولفت رئيس مجلس القضاء، إلى أن أبطال الجيش واللجان يسطرون كل يوم أروع البطولات ويقدمون أرواحهم في سبيل عزة اليمن.. مؤكدا على أهمية السير على نهج الشهداء حتى تحقيق النصر.

من جانبه أشار وزير العدل، إلى أن الرئيس الشهيد الصماد كان رمزا للتضحية والفداء .. موضحا أن زيارة قيادات السلطة القضائية لضريح الصماد ورفاقه رسالة وفاء وعرفان لهؤلاء العظماء الذين لم يبخلوا على الوطن بأرواحهم.

ودعا إلى استلهام العبر والدروس من سيرة الرئيس الشهيد الصماد.. وقال” إن رؤساءنا هم القدوة في التضحية وعلى الجميع الاقتداء بهم والسير على نهجهم.

وأكد أن الرئيس الشهيد الصماد، حاضر في قلوب اليمنيين وأسمه منحوت على طائرات الصماد التي تنكل بدول العدوان.

في حين أكد النائب العام، أهمية الاقتداء بالشهداء والمضي على دربهم في مواجهة العدوان ..لافتا إلى ضرورة رفد الجبهات بالمال والجبهات والتصدي للعدوان.

مشيرا إلى أن إحياء الذكرى السنوية للشهيد وزيارة أضرحة وروضات الشهداء، رسالة لدول العدوان أن الشهداء سيظلون رموزا وقدوة في التضحية كما سيظل الرئيس الصماد والشهداء العظماء خالدين في ذاكرة الأجيال تستلهم منهم معاني التضحية والفداء.

بدوره أشار وكيل وزارة العدل لقطاع المحاكم والتوثيق، إلى أن الذكرى السنوية للشهيد تهدف إلى تعظيم الشهداء الذين قدموا أرواحهم رخيصة فداءً للوطن وأمنه واستقراره..  مؤكدا أن تضحيات الشهداء كانت وما زالت عامل صمود وثبات ونصر.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top